الرئيسية / اليمن فى الصحافة / صحافة اليوم الجمعة الثالث عشر من أكتوبر (تشرين الأول) لعام 2017

صحافة اليوم الجمعة الثالث عشر من أكتوبر (تشرين الأول) لعام 2017

أخبار اليمنية

حظي الشأن اليمني باهتمام العديد من الصحف العربية ومن أهم ما جاء فيها:

صحيفة “اليوم” السعودية

تحت عنوان “الكشف عن تواصل حوثي أممي بضاحية ميليشيا حزب الله”

كشف دبلوماسيون في نيويورك لصحيفة «النهار» اللبنانية أن مكتب المبعوث الخاص للأمم المتحدة إلى اليمن، اسماعيل ولد الشيخ أحمد، فتح ما سماه «خطاً ثانياً» مع الحوثيين عبر «قناة المسيرة»، التي تبث من الضاحية الجنوبية لبيروت بدعم من ميليشيا حزب الله.

وقال أحد الدبلوماسيين إن عدداً من العاملين الدوليين والخبراء في ملف اليمن زار بيروت أكثر من مرة وعقد اجتماعات مع عدد من المسؤولين الحوثيين.

من جانبه، أقر الناطق باسم الأمم المتحدة، ستيفان دوجاريك، بأن هناك بالفعل خطاً ثانياً للتواصل بين مكتب المبعوث الخاص وبعض أتباع الحوثيين في لبنان، وأوضح دوجاريك، أن هذه اللقاءات غير رسمية وتستخدم عادة في جهود الوساطة بين الجهات المتنازعة، كما كرر أن الاتصالات الهاتفية تحصل باستمرار بين المبعوث الخاص وأعضاء فريقه من جهة وبين الحوثيين من جهة أخرى.

ولفت الدبلوماسي إلى أن ولد الشيخ أحمد «يواجه صعوبات لأن المسؤولين الحوثيين الكبار يرفضون التعاون معه مباشرة في الوقت الراهن ويفضلون الخط الثاني المفتوح في ضاحية بيروت» لأسباب غير واضحة.

صحيفة “الإمارات اليوم”

تحت عنوان “هادي يدعو الأمم المتحدة لتعزيز نشاطها في المناطق المحرّرة”

دعا الرئيس اليمني، عبدربه منصور هادي، المنظمات والهيئات التابعة للأمم المتحدة، لتوسيع نشاطها في المحافظات المحرّرة من سيطرة الميليشيات الانقلابية، وصولاً إلى مناطق الاحتياج، وبحث هادي خلال لقائه، أمس، المفوض السامي للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين، فيليبوا جراندي، نشاط المفوضية وأعمالها الإنسانية في اليمن. وقدم هادي صورة موجزة للوضع الإنساني، وما خلفته حرب الميليشيات من تفاقم للأوضاع.

صحيفة “السياسة” الكويتية

كشفت مصادر قبلية، أن ميليشيات الحوثي كثفت تحركاتها في أوساط قبائل طوق صنعاء، للحد من نفوذ حليفها الرئيس المخلوع علي عبدالله صالح وتأثيره بعد تظاهرة 24 أغسطس الماضي التي نظمها حزب المؤتمر الشعبي في صنعاء، واعتبرها الحوثيون مقدمة لانقلاب محتمل كان صالح يحيكه ضدهم.

وواكبت التحركات في أوساط قبائل طوق صنعاء التي أخذت طابعاً مكثفاً بعد تظاهرة 24 أغسطس، تحرك عسكري للحوثيين ومحاصرة الوحدات الموالية لصالح في الجهة الجنوبية من صنعاء، إضافة إلى التحرك السياسي والشعبي في أوساط قبائل طوق صنعاء مستخدمين سياسة الترغيب والترهيب مع شيوخ القبائل.

شاهد أيضاً

صحافة اليوم الأربعاء الثامن عشر من أكتوبر (تشرين الأول) لعام 2017

أخبار اليمنية حظي الشأن اليمني باهتمام العديد من الصحف العربية ومن أهم ما جاء فيها: …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *